التهديدات الأمنية في حوض البحر الأبيض المتوسط الغربي

أمينة حلال

3 5 ......................................................................................................................................... مقدمة 9 ..... الفصل الأول: المقاربة المفاهيمیة للأمن في إطار منظورات العلاقات الدولیة 9 ............................................................................................ أولً: في مفهوم الأمن الوطني 16 .......................................................................................... ثانيًا: مقاربة الأمن بالقطاعات الفصــل الثانــي: الخصائــص الجیوسیاســیة لحــوض البحــر الأبیــض 21 ................................................................................................................... المتوسط الغربي 24 ...................................................... أولً: الجغرافیا السیاسیة للبحر الأبیض المتوسط 31 .......... ثانيًا: البیئة السوسیو-اقتصادیة في حوض البحر الأبیض المتوسط الغربي 42 ............................................................................... ثالثًا: الأوضاع السیاسیة في المنطقة 53 ....................... الفصل الثالث: التهديدات والرهانات الأمنیة في المتوسط الغربي 53 .................................................... أولً: الإرهاب وانعكاساته على الأمن في المنطقة 72 ..................................... ثانيًا: الجریمة المنظمة وتأثیرها على أمن المتوسط الغربي 92 ..... ثالثًا: واقع الهجرة غیر الشرعیة في حوض البحر الأبيض المتوسط الغربي 121 ................................................................................................................................... خاتمة 125 .................................................................................................................... قائمة المراجع

مقدمة مثّلــت نهايــة الحرب الباردة نقطة تحول لعملية التنظير في الدراســات الأمنية، باعتبار أن المقاربات النظرية المفسّرة للأمن في فترة الحرب الباردة وما قبلها مختلفة عــن المقاربات والنظريات الســاعية لبناء تصور جديد لواقــع الأمن في عالم ما بعد الحرب الباردة. كما أدى سقوط النظام الشيوعي إلى تغيير جذري في ممارسة العلاقات الدولية مــن جهــة، وتصور الغرب لعلاقاته الخارجية من جهة أخرى، علمًا بأن المواجهة بين الشــرق والغرب آنذاك لم تتناول ســوى الجوانب العســكرية عندما كان يتعلق الأمر بالمسائل الأمنية، لكن الوضع تغير اليوم حيث اتسع نطاق مفهوم الأمن ومنه التهديد – الذي لم يختف تمامًا – متعدد التخصصات، وتم الربط بين الجانب العســكري وغيره من الجوانب الناشــئة مثل القتصاد والجتماع والبيئة، ومن المؤكد أن التعامل مع مختلف التهديدات بشكل صحيح يستلزم وضع سياسة أمنية متكاملة على المدى الطويل. التي تُنقل عبرها الطاقة " الطرق " من أكبر ((( تعتبر منطقة البحر الأبيض المتوسط ، ((( ) 2017 مليون ســائح سنة 598 في العالم، كما تعد من أبرز المحطات الســياحية ( وتعــد أيضًــا فضاء مركزيّا للهجرات الدولية ومنطقة للتفاعل بين الشــمال والجنوب، إضافــة إلــى ذلك، فحوض البحر المتوســط منطقة تتفاعل فيها الديانات الســماوية: الإســ م، والمســيحية، واليهودية. كما تظهــر مركزية المنطقة أيضًا على المســتوى السياسي والستراتيجي، فهي منطقة مهمة للنقاش والمواجهة حول مسائل الديمقراطية وحقوق الإنسان والصراع العربي-الإسرائيلي. تعني منطقة المتوسط المجال البحري المتوسطي والمجالت البرية المحيطة به من شمال إفريقيا، ((( والشرق الأوسط، وتركيا، والبحر الأسود، والبلقان، وأوروبا الغربية. وهناك ترابط كبير بين الساحة البحرية المتوسطية والساحات البرية الملتصقة به مباشرة والساحات البرية المجاورة لهاته الأخيرة، والتي لها أثر في مجال المتوسط مثلشمال إفريقيا التي تطل على البحر وتلتصق بالمجال الصحراوي وغرب إفريقيا والتي تؤثر في السياسات في حوض المتوسط مثل سياسات الهجرة. (2) Organisation Mondiale du Tourisme, “Statistiques de l’Organisation Mondiale du Tourisme”, 2019, https://bit.ly/3bPo7uw.

5

في حالة الحوض الغربي للبحر الأبيض المتوسط تظهر المشكلة الأمنية في المقام الأول كأحد المهددات الرئيسة، وهي مرتبطة بالجانب القتصادي والجتماعي. وعلى خلفية عدم الســتقرار الجتماعي والقتصادي هذا تتطور ظواهر الإرهاب، والجريمة المنظمة، والهجرة غير الشــرعية؛ مما يهدد أمن وســ م شــعوب دول ضفتي حوض البحر المتوسط الغربي، وهو ما أدى إلى ظهور وتعدد المبادرات للاستجابة للتحديات الأمنية في هذه المنطقة. وقد اتخذت أوروبا تدابير اقتصادية تجاه دول الضفة الجنوبية للمتوسط وضاعفت ، وحوار منظمة الأمن والتعاون في أوروبا 5 + 5 فضاءات النقاش (مسار برشلونة، وحوار ، والتحاد من أجل المتوسط). كما تم العتراف بالحاجة إلى الدعم الأميركي OSCE كحارس " جديد " في حوض البحر المتوســط والذي أدى إلى إقامة حلف أطلســي للسلام في المنطقة من خلال الحوار المتوسطي لحلف الشمال الأطلسي. إن فهــم التحــاد الأوروبي لضرورة النخراط والعمل من أجل تطوير سياســة فعالة لحســن الجوار والتعاون متعدد الأطراف مع الدول المتوسطية الجنوبية، لسيما في سياق التنافس مع الوليات المتحدة الأميركية في المنطقة (مشروع الشرق الأوسط الكبير) من جهة، والثورات التي قامت بها شــعوب بعض الدول العربية المتوســطية، مغيّــرة بذلــك معطيات المنطقة من جهة أخرى، دفعنا إلى البحث عن القضايا الأمنية في منطقة المتوســط الغربي، وأهم الفاعلين الأمنيين ومختلف السياسات والمبادرات من أجل تسييرها وإدارتها. وعلى هذا الأســاس يمكن صياغة الفرضية الأساســية التي يناقشها هذا الكتاب على النحو التالي: إن التهديدات الأمنية في الحوض الغربي للبحر الأبيض المتوسط مرتبطــة بالمتغيرات الداخلية الخاصة لدول ومجتمعات ضفته الجنوبية؛ مما أدى إلى ظهور مبادرات من قبل دول الضفة الشمالية من أجل التصدي لها والحد منها. وباعتبــار أن التهديدات الأمنية مثل الظاهرة الإرهابية والجريمة المنظمة ظهرت في المنطقة في بداية التســعينات من القرن العشــرين ثم امتدت وانتشــرت فيما بعد، فإن المجال الزماني للدراســة ســيكون في فترة ما بعد الحــرب الباردة. أما الحدود المكانية فتشــمل الحوض الغربي للبحر الأبيض المتوسط المتكون من دول المغرب العربي الخمسة (الجزائر، وتونس، وليبيا، والمغرب، وموريتانيا)، وخمس دول أوروبية (إســبانيا، والبرتغال، وفرنســا، وإيطاليا، ومالطا)، باعتبارها نموذجًا للدراسة ولتحليل

6

طبيعــة التهديدات الأمنية وانعكاســاتها على المنطقة، وذلــك من خلال تحليل البُعد الإقليمي لها وكذا محاولة تقييم المبادرات القائمة وإيجاد الحلول. فسوف نسلط الضوء في الفصل " الأمن كمفهوم متعارض " إذا انطلقنا من منظور الأول مــن الكتاب على التفســیرات التي قُدّمت للأمــن الوطني (القومي) لكي ننتقل " القطاعات " إلى مختلف مســتویات التحلیل. كما نتطرق إلى الأمن من خلال منظور أي توســیع تطبیق مفهوم الأمن إلى قطاعات أخرى غیر المیدان السیاســي العسكري (القتصادي، والجتماعي، والبیئي). وفي الفصل الثاني نطبق المكتسبات النظریة لدراسة المشكلات الأمنية في منطقة البحر الأبیض المتوســط من خلال تحديد أهم الخصائص الجیوسیاسیة في المنطقة، انطلاقًا من الموقع والموارد المادیة والبشــریة، وصولً إلى طبیعة الأنظمة السیاســیة لدول المنطقة من خلال التركیز على كل من الدیمقراطیة وحقوق الإنســان. وســنمیز في الفصل الثالث قضایا الأمن في المنطقة ورهاناتها من خلال تطبیق مقاربة القطعات التي وضحناها في الفصل الأول. ولقد ركزنا في القطاع السیاسي والعسكري على كل من الإرهاب وتأثیر الثورات العربیة على أمن المنطقة. وفیما یخص القطاع القتصادي درســنا ظاهرة الجریمة المنظمة بأشكالها المختلفة وآثارها على الأمن. وتطرقنا أخیرًا إلى القطاع الجتماعي حیث عالجنا مسألة النمو الدیمغرافي غیر المتوازن بین الضفتین والذي یتسبب في الهجرة غیر الشرعیة.

7

المقاربة المفاهيمیة للأمنفي إطار منظورات العلاقات الدولیة

مفهوم الأمن مثل المفاهیم الأخرى في مجال العلاقات الدولیة یتمیز بالغموض وغیــاب الإجماع بیــن الباحثین والمختصین حول تعریفه، ســواء لختلاف قراءاتهم للتحولت التي شــهدتها العلاقات الدولیة بعد الحرب العالمیة الثانیة، أو للتطورات الجدیدة في النظام الدولي الذي نشأ بعد الحرب الباردة. الأمر الذي أدى بدوره إلى تنامي النقاشات النظریة بشأنه واختلافها؛ حیث انقسمت إلى تصورین مختلفین، تصور ضیق وآخر واســع، ومع ذلك فقد أســهمت على تعددها واختلافها في تطویر البحث في مجال الدراسات الأمنیة. فمع نهایة الحرب الباردة، عرف مفهوم الأمن تحولً جذریّا، من حیث توســیع أبعاده لتتجاوز الجانب العســكري، واعتمــاد وحدات مرجعیة غیر الدولة لموضوعه، تماشیًا مع ظهور موجة تهدیدات جدیدة ومعقدة، أثّرت في مفهومه وأبعاده. أولً: في مفهوم "الأمن الوطني" اســتُخدم مصطلح الأمن الوطني بشكل رسمي، في نهایة الحرب العالمیة الثانیة مجلس الأمن الوطني " )، عندما أنشــأ الأميركیون هیئة رســمیة، سُــمیت 1947 (عام والتــي أُنیــط بها، بحث كل الأمــور والأحداث، التي تمــس كیان الأمة " الأميركــي الأميركیــة، وتهدد أمنها. وقد وضع ذلك الهتمام بالمســائل الأمنیة، الخطوة الأولى لهتمام السیاسیین من صانعي القرار السیاسي بالأمن الوطني، باعتباره ظاهرة سیاسیة تحلیلیة، یتحقق من خلالها، ما یســعون إلیه، أي یفســرون من خلالها، تلك الأعمال . ((( التي یرون ضرورة القیام بها، وإن كانت غیر عادلة (1) Thierry Balzacq, “ Qu’est ce que la sécurité ”, La revue internationale et stratégique,

9

ارتبط الهتمام بصیاغة المفاهیم الأمنیة بالحروب، نتیجة لتصاعد حدة الصراعات والمواجهة المباشرة بین القوى المتنافسة في منطقة واحدة. وزادت معدلت الصراعات 1947 في أعقاب الحرب العالمیة الثانیة. وقد اهتمت المرحلة الأولى التي استمرت من إلى نهایة الخمسینات من القرن العشرین بالدراسات البحثیة، في محاولة الكشف عن إمكانیة تحقیق التوازن لمتطلبات الأمن الوطني، والتي تحددها المجالس المتخصصة (مثل مجلس الأمن الوطني الأميركي). بدأت المرحلة الثانیة، لدراسة وتعمیق مفاهیم الأمن الوطني، في نهایة الخمسینات من القرن العشرین، واستمرت لمنتصف الستینات منه، متزامنة مع ازدیاد حركات التحرر الوطني في العالم الثالث، ومطالب الستقلال من التبعیة للدول الكبرى. وعاصر ذلك، ازدیاد تورط الولیات المتحدة الأميركیة في الحرب المندلعة بین شطري فیتنام، وهو ما انعكس على وضعها الأمنی، نتیجة لفشلها العسكري والسیاسي، . ((( في جنوب شرق آسیا ، خاصــة القتصادیة، فضل 1973 كان لتداعیــات حرب أكتوبر/تشــرين الأول فــي تطویر مفاهیم الأمن الوطني، في العالم العربي، فقد اســتخدم العرب صادراتهم النفطیة كوســیلة ضغط على الدول الغربية المؤیدة لإســرائیل، مما غیّر نظرة الغرب لأمنه الوطني، لیشمل تأمین الموارد الحیویة لشعوبه. وهي المرحلة الثالثة، التي عاشها التطور التاریخي للأمن الوطني حتى منتصف الثمانینات. وبتصاعــد تنافــس قطبي النظام العالمي، في مجــالت البرامج النوویة، وبرامج الفضــاء، وحرب الكواكــب، بدأت المرحلة الرابعة من مفاهیــم الأمن الوطني، التي شملت، أیضا، ارتفاع معدلت التوتر في دول العالم الثالث، ونظریات الحرب بالوكالة. اعتبار من نهایة الثمانینات، وعلى إثر ســقوط التحاد السوفیتي وتفككه، بدأت مرحلة جدیدة سادها نظام عالمي جدید، وشعور بالفوضى العالمیة، والقطبیة المنفردة للولیــات المتحدة الأميركیة، وبدأت الأطراف المختلفة، في دراســة وتطبیق مبادئ جدیــدة للأمــن الوطني، من خلال مصالحهــا الذاتیة، فاتجهت القــوى الكبرى إلى التنظیمات الدولیة، لإضفاء قوة وفاعلیة لدورها في النظام الجدید، بینما تحاول القوى n°52, (Hiver 2004) : 34. ، موسوعة مقاتل من " أسس ومبادئ الأمن الوطني " موسوعة مقاتل من الصحراء الإلكترونیة، ((( https://bit.ly/2X6gV9p :) 2014 يناير/كانون الثاني 14 الصحراء الإلكترونیة، (تاريخ الدخول:

10

الإقلیمیة اختبار مدى صلابة النظام الجدیـــد، ومعرفة محاور القتراب المسموح بها ((( في إطاره، لتحقیق مفاهیمها الخاصة بالأمن الوطني - الإطار المفاهیمي للأمن الوطني 1 اختلــف المهتمون بالأمن الوطني في تعریفهم له، واقتصر بعضهم على محاولة تحدید مفهوم له دون تعریفه، بینما حاول البعض الآخر وضع تعریف جامع. ول شك أن كل التعریفات والمفاهیم تأثرت نسبيّا بشخصیة صاحبها من جهة تخصصه الوظیفي وانتمائه الوطني ومناسبة تحدیده للمفهوم أو التعریف. وتؤكد الختلافات في التعریف أن مفهوم الأمن متغیر بتغیر العصور والظروف المحیطة به، وباختلاف المنظور الذي تتحدد من خلاله أبعاد التعریف والمفهوم. كما یمكن أن تشتمل تعریفات الأمن الوطني على كل أبعاده أو جزء منها، ویعود ذلك إلى الأهداف والأولویات الأمنیة التي یرید الباحث الوصول إلیها من خلال تعریفه للمفهوم. ویختلف التعریف عن المفهوم، فالتعریف محدد بدقة ویضع مواصفات واضحة أما المفهوم فهو شــرح لمضمون ما، لذا یختلف باختلاف اســتیعاب الشرح أو وجهة نظر مفسره. یعنــي ذلــك أنه بقدر ما هناك غموض مفاهیمي تتعــدد تعریفات الأمن الوطني والدولــي كذلك، لكــن لغیاب وجود تفاعــل حقیقي بین هذه التعریفات ســنتطرق لمجموعة منها. - التجاهات الرئیسیة لتعریف مفهوم الأمن الوطني 2 هناك مجموعة من المبادئ والأســس التي تحدد القصد من هذا المصطلح كما : ((( یلي الفكرة الأساسیة لهذا المصطلح هي التزام الدولة بحمایة أفرادها بما یكفل لهم - كفاءة الأداء، وسلامة الحقوق مقابل انتمائهم لها من دون أن یعرضها ذلك للمخاطرة ، مجلة الجیش، (المركز " حرب المعلومات... تحدیات القرن الواحد والعشرین " عبد الوحید مقدم، ((( . 9 )،ص 2003 ، سبتمبر/أيلول 482 الوطني للمنشورات العسكرية، الجزائر، عدد (2) Charles-Phillippe David, La guerre et la paix : Approches comptoporainnes de la sécurité et de la stratégie, 2ème éditions. (Paris : les presses de Sciences Po, 2006), 45.

11

بكیانها. هذه الوظیفة للدولة هي ممارسة طبیعیة وتلقائیة تقوم بها. ، مبدأ الحمایة هــو من الأولویــات البدیهیة للفرد Smoke حســب ســمُوك - والجماعة والمجتمع ثم للدولة والأمة، ولمجموعة من الأمم. وهي سابقة لأية وظائف أخرى في أي مجال وعلى أي مستوى، ول توجد دولة أو رئاسة لأي تنظیم ل تمارس هذا المفهوم، وإل فلا معنى لمناقشــة استخدام الصطلاح أصل. وهذا المبدأ یكُسب المصطلح صفة العموم والعالمیة في النتشار. ضوابــط المفهــوم وحدود تطبیقاته مرنة، إل أنها غیر مطلقة، وتخضع من ثم - للنظام والشرعیة، الذي وضع أسسها، والذي عادة یغیّر تلك الحدود لتعبّر عن متطلباته الأمنیة الجدیدة والتي یطبقها في مواجهة الآخرین. وتضییق نطاق المفهوم، یمكن أن یوصله إلى مجرد حمایة الحدود من مفاجآت الدول المجاورة، وهو أدنى حدّ للتعبیر عن الأمن الوطني، والتجاه المعاصر یوسّع من نطاق المفهوم، في إطار من الضوابط الخاضعة لمنطق معین. لم یعد المصطلح قاصرا على الشــكل السیاسي للدولة فقط، كما كان سابقا، - بل إن المرونة في تطبیقاته یمكن أن تشــتمل على التجمعات، والقومیات، أیّا كانت، مــن دون أن تنتقــص من إرادة عضو منفرد، أو الجماعة ككل، وهو ما لم یكن متاحا في ظلال التقالید القدیمة للرؤى السیاسیة للأمن. تتداخــل العلاقة بیــن مفهوم الأمن الوطني، والمصالــح الوطنیة، والأهداف - الوطنیة، وهو ما یمكن أن یندرج كله تحت مظلة الأمن الوطني نفسه، من دون تناقض، أو تعارض، أو حتى تشابه بینهما. وعلــى الرغم من ذلك، فهناك ثلاثة اتجاهات لتعریف الأمن الوطني، كل اتجاه منهــا لــه منظوره الخاص في تحدید المفهوم: یركز التجاه الأول على الأمن الوطني كقیمة مجردة، مرتبطة بالستقلال وسیادة الدولة الوطنیة. ویهتم التجاه الثاني بالجانب التنموي، لحیویته في إطاره القتصادي والستراتیجي. أما الثالث، وهو الأحدث بالنسبة للاتجاهات الثلاث فیؤمن بالأبعاد المتكاملة الشاملة للأمن الوطني. التجاه الأول: الأمن الوطني كقیمة مجردة یخــص هــذا التجاه الأمن الوطني بالأولویة في مــوارد الدولة، باعتباره القیمة . ((( " مأزق الختیار بین الرخاء والدفاع " الأساسیة، والحیویة، وهو ما یسمیه آدم سمیث (1) Balzacq, Qu’est ce que la sécurité, 35.

12

ویكون الختیار بالنسبة لهذا التجاه في صالح الدفاع. ویرى هذا التجاه أن الستقلال والسیادة الوطنیة أكثر أهمیة من الأمن الوطني، لذلك فإن البعد العسكري، یجب أن تحسب قدراته، على أساس التفوق على الخصم (الحقیقي أو المحتمل). ویستخدم بعض المؤیدین لهذا التجاه، عند قیاسهم لقدرات الدولـة الشامـلة (القوى الشاملة للدولة)، متغیرات معنویة، یصعب قیاسها، مثل الإرادة . ((( الوطنیة، والروح الوطنیة كأسس للأمن الوطني وحسب هذا المنظور، یجب أن تسعي الدول الأكثر قوة في النظام الدولي لزیادة قدراتها العســكریة وقوتها في شــتى المجالت، لأن العنصر العســكري یرى أمنه في استمرار وجود عناصر تهدید للأمن. هذا التنافس الشدید، بین الدول الأقوى في النظام الدولي، یوجه الجزء الأكبر من الموارد لمواجهة هذا التنافس وتداعیاته على حساب مطالب التنمیة في القطاعات الأخرى غیر العسكریة، وهذا ما یُدخل الدول المتنافسـة في دائرة مفرغة للحصول على مزید من التســلح ونظم الدفاع؛ حیث یســود مناخ من التشكیك وعدم الثقة في العلاقات الدولیة. ومن أكثر النتقادات الموجّهة لهذا التجاه، نظرته للنظام الدولي من خلال تدرج هرمي تكون الغایة منه الحفاظ علیه، بتأكید تبعیة الأصغر للأكبر، والأضعف للأقوى، وهو ما یعكس نتائج دراسة الصراعات في العالم النامي، والمرتبطة أساسا بهیكل النظام الدولي، وكذا هیاكل النظم الداخلیة لها. التجاه الثاني: الأمن الوطني ذو البعد القتصادي الستراتیجي ، أهمیة تأمین 1973 أوضحت تداعیات أزمة النفط في حرب أكتوبر/تشرين الأول الموارد الحیویة والســتراتیجیة، والحفاظ على معدلت تدفقها إلى شــرایین القتصاد العالمي، الذي یخص الـــدول الصناعیة بالدرجة الأولى. وقد أدى ذلك إلى تصاعد أهمیة الموارد الستراتیجیة في درجات الأمن الوطني، وأصبحت إحدى ركائز الأمن الوطني للمجتمع الأوروبي والأميركي. الأمــن القتصادي بأنه Joseph Samuel Nye وعــرّف جوزیف صامویــل ناي . كما وضع مانكیر هولسن ((( " غیاب التهدید بالحرمان الشدید من الرفاهیة القتصادیة " (1) David, La guerre et la paix, 44. (2) Joseph S. Nye, “Cyber guerre et paix”, Project Syndicate, “accessed September 02, 2018”, https://bit.ly/2x3KvBD

13

تعریفًا للسیادة القتصادیة؛ باعتبارها أكثر أبعاد الأمن Wilbok وویلبوك Mancur Olson القــدرة على التحكم في أكبر عدد ممكن من أدوات " الوطنــي خطورة وأهمیة، بأنها . ((( " السیاسة في المجال القتصادي ارتبــط مفهوم الأمن الوطني بهذا التجــاه، ذي المنظور القتصادي، بالحرب، ووضع كســابقه اختیارا صعبا بین الســ ح والغذاء. فبینما عارض بعض الناس ارتفاع خاصة في الدول المصدّرة – نفقات التسلیح ونظم الدفاع عن الدولة، رأى آخـرون أنها غیر ذلك، حیث تُوفر عمالة، وتضخ في شــرایین القتصاد الوطني – للســ ح عائدات مهمة، وتطور الصناعة الوطنیة، فضلا عن الســتثمار في خدمة ما بعد البیع، بتورید مستلزمات الإصلاح والصیانة والتدریب والذخائر والتطویر. التجاه الثالث: النظرة الشمولیة للأمن الوطني أن امتلاك الأســلحة، لم یمنع Robert McNamara لحــظ روبرت ماكنمارا العنف ومثیري الشغب، وأن الدول الأكثر استخداما للأسلحة والعنف والحروب هي الــدول الأكثر فقرا، خاصة فــي النصف الجنوبي من الكرة الأرضیة. وأرجع ماكنمارا هــذه الظاهــرة إلى الفقر وضعف البنیة القتصادیة لتلك الدول، مما یضر بالأمن. وأن الســ ح والقوة العســكریة، قد یكونان جزءًا من الأمن ولكن لیسا أهم عناصره. وهذا المفهوم ینطبق على الدول الغنیة والفقيرة على السواء. ربــط ماكنمــارا بین الأمــن والتنمیة، وأوضــح أن التنمیة ل تعنــي فقط البعد القتصادي، بل یجب أن تشــمل كل الأبعاد. فتنظیم الأمة لمواردها، وتنمیة قدراتها، یجعلانها قادرة على الحصول على احتیاجاتها الذاتیة، وهو ما یســاعدها على مقاومة . ((( الإخلال بالأمن، أو اللجوء إلى العنف أدى مفهــوم الأمن الوطني من منظور تنمیة شــاملة، إلــى زیادة الفهم لمطالب وظروف الدول الفقیرة، وإدراك أن معالجة مشاكلها، تتطلب حلول اقتصادیة ذات أبعاد اجتماعیة، من دون اللجوء إلى المغالة في رفع القدرات العسكریة وحدها. إن تناول المسائل الأمنیة من خلال التنمیة یتم من خلال الأبعاد التالیة: (1) OCDE, “L’économie de la sécurité”, ISBN 92-64-10773-8, https://bit.ly/2xIAMkh

(2) Balzacq, Qu’est ce que la sécurité, 37.

14

فشل التنمیة والمشاكل التي تنتج عنه تؤدي إلى انعدام الأمن؛ والصراع وانعدام الأمن یؤخران التنمیة، التنمیة والأمن كظواهر مســتقلة یمكن أن تتفاعل في تكوینات . ((( متعددة تعریف الأمن الوطني ، Arnold WOLFERS وفي الأخیر، نعتمد في دراستنا على تعریف أرنولد والفرز الأمن مفهوم غامض إذا لم نجب عن " ، والذي یرى فيه أن 1952 الذي طرحه ســنة الأسئلة التالیة: . ((( " الأمن لمن؟ الأمن لأي قیم وبالنسبة لأي تهدیدات؟ السؤال الأول یتعلق بتوضیح موضوع الأمن (أفراد، دولة، منطقة، نظام دولي...)، أما الثاني فیدفعنا إلى تحدید القطاع المعني (اقتصادي، سیاســي، اجتماعي، بیئي...). وبصفة خاصة، ما القیمة المهدّدة باهتزاز أحد القطاعات المذكورة؟

مظاهر الأمن الأربعة

التهديد

عنف جسدي غیر عسكري

عنف جسدي

أمن إنساني

أمن فردي

الفرد

الموضوع

أمن شامل

أمن وطني

الدولة

Amitav Acharya, “ Human Security: East Versus West ” , International : المصــدر . Journal, n°56, (2001), 453 (1) Neclâ Tschirgi, “L’articulation développement-sécurité. De la rhétorique à la compréhension d’une dynamique complexe”, Annuaire suisse de politique de développement, Vol 25, n°2, (2006), https://bit.ly/34aI38P (2) J.-B. Duroselle, “Théories des relations internationales”, Revue française de science politique, Volume 13, Numéro 1, (1963), 184.

15

من خلال ما تقدم، نلاحظ أن الأمن مفهوم غامض وجدلي، وهو مُعرض لتجدید مفاهیمي مســتمر یصاحبه تساؤل أوسع حول المعاییر التي تضبط النظام الدولي. وأن تنافس المدارس الفكریة حول فهم الظاهرة الأمنیة أدى إلى تطوير المفهوم من الأمن الوطني إلى الأمن الإنســاني. وتعتبر مدرســة كوبنهاجن من أهــم المدارس الفكرية Barry Buzan إســهامًا في هذا المجال حیث ســعى كُتّابها وعلى رأسهم باري بوزان إلى اســتخدام مفهوم موســع للأمن، والذي أســهم به في إعطاء صورة إیجابیة لهذا الأخیر دون أن تتسم بالمثالیة. ثانيًا: المقاربة الأمنية بالقطاعات مثّلــت نهایة الحرب الباردة نقطة تحول فارقة في عملیة التنظیر في الدراســات الأمنیة، على اعتبار أن المقاربات النظریة المفسّرة للأمن في فترة الحرب الباردة وما قبلها مختلفة من نواح مهمة عن المقاربات والنسخ النظریة الساعیة لبناء تصور جدید للأمن في عالم ما بعد الحرب الباردة. وعلیه، فقد شهدت البیئة الأمنیة في هذه الفترة بروز منظومة مفاهیمیة مغایرة للتي كانت سائدة من قبل، وهو ما جاء انعكاسًا لتنامي . ((( نزعة ما بعد الوضعیة في نظریة العلاقات الدولیة، وفي العلوم الجتماعیة بشكل عام وعلى عكس الدراســات الستراتیجیة التي حصرت مفهوم الأمن ضمن المجال العسكري البحت، تطورت الدراسات الأمنیة على قاعدة التساؤل حول إمكانیة توسیع وتعمیق هذا المفهوم؛ توسیعه لیضم تهدیدات عدا التهدید العسكري/الدوْلَتي، وتعمیق مرجعیته إلى وحدات أخرى غیر الدولة. - مدرسة كوبنهاغن 1 لقــد قام كتّاب مدرســة كوبنهاغــن في المرحلة الأولى بطرح التســاؤل التالي: وفي رأیهم، فإن للأمن جذورًا عمیقة في التقالید السیاسیة ما الذي یعنيه مفهوم الأمن؟ للقوة؛ فهو أولً وقبل كل شيء قضیة استمرار. واعتبروا أن الأمن لیس موضوعیّا ولكنه ذاتــي لأنــه محدد من قبل فواعل، كمــا أن الأمن یخضع إلى تداخلات، أي إنه لكي أن یتم التفاق على أن الشــيء المهدد یجب " یصبــح موضــوع ما مهمّا للأمن یجب (1) Keith KRAUSE, “ Approche critique et constructiviste des etudes de sécurité ”, AFRI, Volume IV, (2003), https://bit.ly/2VqVfCn

16

. بالتالي، ل یكمن الأمن (مثل كل السیاسات) في الفواعل بل ((( " أن یبقى في الوجود في المواضیع لأنه ممارسة اجتماعیة دقیقة ولیست مسألة موضوعیة بالنسبة للتهدیدات. وبالتالي، نتكلم عن الأمن عندما یكون رهان ما تهدیدًا مصیریّا، أي شيء نعتبره ، وایلد Waever مهددًا بالنقراض وله حق شــرعي للبقاء. لذلك، یؤكد كل من ويفر أن طبیعــة التهدیدات الأمنیة تبرر اســتخدام إجراءات خاصة Buzan وبــوزان Wilde فهذا یعني أن حالة الطوارئ " الأمــن " لمعالجتهــا، وعندما یتحدث ممثل الدولة عن تعطي له الحق في استخدام كل الوسائل التي یراها ضروریة لإیقاف تطور التهدیدات. التي هي خیار " الأمننة " ویُحدد هذا المسار، الذي یَشْرَح الأمن، بمصطلح مركزي هو وفعل سیاسي یعتبِر الأمن فعً لغویّا مرتبطًا بالخطابات السياسية التي يمكن أن تؤدي . ((( إلى الحرب اقترح كتّاب مدرســة كوبنهاغن أن یقتصر حقل الدراســات الأمنیة على دراســة التهدیدات التي تتوفر على الشروط التالیة: ɒ التهدیــدات الوجودیــة: التي تهدف إلى بقــاء الأشــیاء المرجعیة (الدولة والمجتمع والأمة...). ɒ الترتیبات المتعلقة بإدارة التهدیدات هي وســائل اســتثنائیة (استخدام القوة، والصلاحیات الخاصة، وفرض قیود في التمتع بالحقوق والحریات الفردیة، والتجنید الإجباري...).

: ((( فیما یتعلق بمستویات التحلیل، تم تحدیدها كما یلي ɒ النظام الدولي. ɒ النظم الفرعیة (حلف شمال الأطلسي مث ً).

ɒ وحدات مثل الدول والأمم والشركات متعددة الجنسیات. ɒ الوحدات الفرعیة: مثل البیروقراطیة واللوبیات. ɒ الأفراد. (1) Ole Wæver, Insécurité, identité: une dialectique sans fin, in Entre union et nations : L’État en Europe (Paris, Presses de sciences po, 1998), 98.

(2) Ibid., 99.

(3) Alex Macleod, “Les études de sécurité : du constructivisme dominant au constructivisme critique”, Culture et conflits, n°54, (été 2004), 365.

17

للإجابة علیه، الأمن لمن؟ ولماذا؟ الســؤال الآخر الذي طرحه رواد المدرســة: قررت توسیع مصطلح الأمن عن طریق استخدام خمسة قطاعات للتحلیل: العسكري، والسیاســي، والقتصادي، والجتماعي، والبیئي. كما تم تحدید القطاعات المعنیة في : ((( الدراسات الأمنیة انطلاقًا من نوع الأنشطة الإنسانیة التي تنتجها ● یستخدم الجیش (القطاع العسكري) الإكراه أساسًا. ● یرتبط القطاع السیاسي بعلاقات السلطة والعتراف بالدول والحكومات. ● القطاع القتصادي ذو الصلة بالإنتاج والتجارة والمالیة. ● القطاع البیئي الذي یشیر إلى الأنشطة البشریة وأثرها على المحیط الحیوي. : ((( كما ترتبط المواضیع المرجعیة للأمن بكل قطاع ● الدولة (القوات المســلحة بالخصوص) أو الكیانات السیاســیة الأخرى هي المواضیع المرجعیة للقطاع العسكري. ● فیما یخص القطاع السیاســي، یمكن أن تكون الســیادة أو الیدیولوجیة التي تدافع عنها الدولة مواضیع مرجعیة. ● في القطاع السیاســي یمكن أن تكون مســألة توفیر المواد الأولیة موضوعًا مرجعیّا للأمن. ● كمــا یمكن أن تكون الهویــة الجماعیة لأمة أو هویة أقلیة موضوعًا مرجعیّا للأمن. نلاحظ أن مدرسة كوبنهاغن حاولت أن تحافظ على التفاعل المتبادل بین المقاربة القدیمة والجدیدة من خلال التأكید على أهمیة الخیار السیاسي. أما فیما یتعلق بالقطاعات، فكل قطاع له فواعله الخاصة به، والأهداف المتعلقة به، وحركیتها وتناقضاتها التي یجب فهمها. - قطاعات (أبعاد) الأمن ورهاناته 2 إن نطاق الأمن الوطني متسع، ومع ذلك فإن الدولة كفاعل أساسي للأمن الوطني تواجه أربعة مجالت مرتبطة بالواقع، وهي مجالت ذات أولویة ناقلة لنقاط الضعف (1) David, La guerre et la paix, 65.

(2) Balzacq, Qu’est ce que la sécurité, 36.

18

البارزة، وهي: القطاع القتصادي، والبیئي، والسیاسي، والجتماعي. یتعلــق الأمن القتصادي بقدرة الدولة على الوصول إلى الموارد الســتراتیجیة والأســواق الضروريــة من أجل الحفاظ على قوتهــا ورفاهیتها. ویعكس الأمن البیئي حیاة إنسانیة حقیقیة " نوعیة الغلاف الجوي الذي هو شــرط أساســي لستمرار وجود . ((( " على الأرض نقصد بالأمن السیاســي الســتقرار الأیدیولوجي، المؤسساتي والمادي للدولة، كما أنه یسیّر المجال العسكري ویستخدمه عند الضرورة، لذا نفضل تسمیة القطاع أو المحافظة (في ظل " المجال السیاسي-العســكري. أما الأمن الجتماعي فهو یقتضي شروط مقبولة لتحقیق التقدم) على اللغات التقلیدیة، والثقافة والدین، والهویة الوطنیة . ((( " والعادات تعود التطورات الأولى لطریقة التحلیل من خلال القطاعات إلى نشر كل من بوزان The logic of " منطق الفوضى " مقال BUZAN, JONES, LITTLE وجونس ولیتل . وهي طریقة لتحلیل النظام الدولي من خلال النشاطات، یقدم 1993 ، ســنة anarchy كل قطاع رؤیة معینة للأمن القومي وتختلف طبیعة التهدید داخل كل قطاع، كما تؤثر على أمن الدولة بطریقة خاصة. یجب أل نعتبر القطاعات نظمًا فرعیة بل عدسات تحلیلیة یرى بها الباحث حالة النظام بكامله بالنسبة لقضیة معینة. كما تُمكننا هذه الطریقة من الحصول على صورة وظیفة القطاعات مماثلة " شاملة للنظام بأكمله من خلال العدسة المختارة، بالفعل إن لوظیفة العدسات: كل واحدة منها تقدم رؤیة الكل والذي یؤكد على خصائص معینة . كما تســمح القطاعات وإلى حدّ كبیر ((( " ویهمل أخرى، وفي بعض الأحیان یغطیها بالسیطرة على كثرة المتغیرات. ول یشــكّل النظام السیاســي الدولي زاویة التحلیل الوحیــدة للحقیقة الدولیة، (1) PARIJS Philippe, Ethique économique et sociale, (Paris: La Découverte, 2000), 98.

(2) Macleod, Les études de sécurité, p36.

(3) Thierry Balzacq, “ La sécurité : définitions, secteurs et niveaux d’analyse ”, Fédéralisme Régionalisme, Volume 4 (2003-2004): 112

19

. ((( فالقطاعات الأخرى تسهم في إثراء التحلیل من زوایا أخرى إذا حاولنا من خلال دراستنا أن نستخدم مقاربة ل تعتمد على القطاعات، یكون العمل ناقصًا لأنها تجعل من المجرد ملموسًا ومن الجزء ك ّ. كما تشكّل القطاعات شــبكة واضحة للمســرح الدولي، وعلــى هذا النحو ل یمكن فصــل قطاع عن بقیة " مختصرات " القطاعات. یجب أن نتذكر أن القطاعات ومستویات التحلیل ما هي إل تحلیلیة. هنــاك أبعاد ل تقل أهمیة عن ســابقتها، وهي موجودة دائما ومؤثرة، مثل البعد العســكري، لكن الأمر یتعقد عندما نتكلم عــن التغیر الذي طرأ على التهدیدات غیر العســكریة والتي تمثّل خطرًا مهمّا على ســلطة الدولة وســیادتها، ومن بینها: انقسام المجتمــع، والعنف المجتمعي، وتدفقات المهاجرین، وتجارة المخدرات، والإرهاب، ونشر المعلومات المضلّلة. یمكــن أن ندمج هذه التهدیدات غیر العســكریة في القطاعــات الأمنیة التالیة: القطاع السیاسي (ظاهرة الإرهاب)، والقطاع القتصادي (الجریمة المنظمة)، والقطاع الجتماعي (الهجرة غیر الشرعیة)، هذا ما نحاول توظیفه ودراسته في الحوض الغربي للبحر الأبيض المتوسط من خلال الفصل الثاني من هذا الكتاب.

(1) Jef HUYSMANS, “ Dire et écrire la sécurité : le dilemme normatif des études de sécurité ”, Culture & Conflits, n°31-32 (1998) : 177.

20

الخصائصالجیوسیاسیة لحوضالبحر الأبیضالمتوسط

يحتــل حــوض البحر الأبيــض المتوســط الصدارة في النقاشــات السیاســیة والســتراتيجية، ورغــم ذلك ل یوجد إجماع حــول تعريفه الدقيق، بل نجد فئة قليلة تتفق على تحديد واضح ومســتدام لهذا الفضاء. وبالرغم من وجود اختلافات عدیدة في المنطقة، نجد جسورًا وقنوات تجاریة تتطور فيها نظرًا لتداخل الثقافات المختلفة للدول المطلة على البحر المتوسط. تتطلب دراســة القضايا الأمنیة في حوض البحر المتوســط تعريف هذا الفضاء، باعتباره واجهة حقیقیة ودینامیكیة؛ حيث تأتي تسمیة هذا البحر بالمتوسط من كونه یقع وسط الأرض، فالأرض تكاد تحیط به من جمیع الجهات: أوروبا من الشمال والغرب، وإفریقیا في الجنوب، وآسیا في الشرق. ول یفصل بین هذه القارات إل مضائق صغیرة: مضیق جبل طارق الذي یفصل أوروبا عن إفریقیا ویفصل البحر المتوسط عن المحیط كیلومترًا. 14 الأطلسي بمسافة تبلغ حوالي كیلومتر، 1 . 2 كما یفصل آســیا عن أوروبا مضیق الدردنیل بعرض ل یتجاوز الـ ویفصل هذا المضیق المتوســط عن بحر مرمرة والبحر الأســود الذي یعتبره البعض جزءا منه. كما تفصل قناة السویس إفریقیا عن آسیا بعرض مئات الأمتار، وتصل البحر . ((( المتوسط بالبحر الأحمر كیلومترات مربعة، یمتد 3 بذلك، یشكّل البحر الأبیض المتوسط حوضًا یقارب الـ كیلومترًا من ســواحل مدینة إسكندرون في 3860 من الشــرق إلى الغرب على حوالي تركیــا إلى مضیق جبل طارق. أبعاده عرضًا أصغر حجمًا، یبلغ حدها الأقصى حوالي (1) Bethemont Jacques, Géographie de la méditerranée : Du mythe unitaire à l’espace fragmenté, (Paris, Armand Colin, 3ème Ed, 2008), 15.

21

140 كیلومتر بین الجزائر وجنوة بإیطالیا، و 800 كیلومتر ما بین لیبیا وسلوفینیا، و 1600 كیلومترًا فقط بین صقلیة وكاب بون بتونس، ویمثل جبل طارق أضیق ممر به؛ حیث 5200 كیلومترًا فقط بین المغرب وإســبانیا، كما أن أقصى عمق لمیاهه هو 13 یفرق . ((( متر 1500 متر ومتوسط عمقه یحوي حوض البحر الأبیض المتوسط جزرًا كثیرة صغیرة في منطقة بحر إیجة، أو كبیرة، مثل: صقلیة، وسردینیا، وقبرص، وكورسیكا، وكریت، ومالطا، وجزر البلیار، وغیرها. كما ینقســم البحر المتوســط إلى عدة بحار داخلیة، أشهرها: البحر التیراني، وغربي إیطالیا، والبحر الأدریاتیكي، وشرقي إیطالیا، والأیوني في جنوبها، وبحر إیجة بین تركیا والیونان، كذلك بحر البلیار، جنوب فرنسا وشرقي إسبانیا. یترتب على الحواف والسواحل غیر المنتظمة: أولً: ضمان وجود ساحل دائم بمسافة معقولة، الشيء الذي یشجع التصالت والتبــادلت داخــل الحوض، ومن جهة أخــرى، المیل إلى التقســیم والتجزئة التي یســببها وجود ثلاثة أشباه جزر شــمالیة (الأیبیریة، والإیطالیة، والبلقان). كما نلاحظ أیضًا التقسیم التقلیدي على مستوى مضیق صقلیة، بفعل الخناق الموجود بین جزیرة كیلومترًا بین مدینة مرســال الإیطالیة والرأس الطیب في أقصى 140 صقلیة وتونس ( الطرف الشمالي الشرقي لتونس) بین الحوض الغربي والحوض الشرقي للبحر الأبیض . ((( المتوسط حوض المتوســط الغربي الذي یشــمل المســطح المائي بین مضیق جبل طارق والخناق الصقلي-التونســي، ینقسم بدوره إلى أحواض ثانویة، هي: الحوض البلیاري الذي یقع بین جزر البلیار والســاحل الإسباني، وبحر آلبوران الذي یقع بین السواحل بالقنال نسبة إلى Fernand Braudel الجزائریة والإسبانیة، وهو ما سماه فرنان برودیل القنال الإنجلیزي، وهذا راجع إلى ضیق المسافة بین سواحل إفریقیا وأوروبا بدایة من )، قرب مدینة الجزائر، ورأس ناو le cap Caxine الخط الرابط بین رأس كاكســین ( . ((( ) الإسبانیة انتهاء إلى مضیق جبل طارق cap de la Nao ( (1) Lacoste Yve, Géopolitique de la Méditerranée, (Paris, Armand Colin, 2006), 13. ، محاضرة ألقیت بمؤتمر استراتیجیات " البحر المتوسط باعتباره منطقة استراتیجیة " یاسین السید، ((( https :// bit . ly / 2HaAjvL متوسطیة، مركز بحوث البحر الأبیض المتوسط، منشورة في موقع: (3) Bethemont Jacques, Op.cit., p.19.

22

ویقع البحر التیراني بین سواحل إیطالیا القاریة وجزر صقلیة وسردینیا وكورسیكا. " البروفنسي – الحوض الجزائري " بینما یعرف الحوض الأوسط في المتوسط الغربي بـ )، الذي یمتد في جزئه الشمالي الشرقي تحت تسمیة le bassin algéro - provençal ( . ((( بین سواحل فرنسا وإیطالیا وكورسیكا الحوض اللیجوري أكثر استقامة وأكثر امتدادًا " فیما یخص حوض المتوســط الشرقي، فیمتاز بكونه مقارنة بحوض المتوسط الغربي. یتكون الحوض الشرقي من عدة أحواض " للجنوب وبحار ثانویة، هي: بین ســواحل كلابریا وصقلیة الإیطالیة والســواحل الغربیة للیونان البحر الأیوني ) بین le bassin levantin شــمالً وســواحل برقة اللیبیة جنوبًا، وحوض اللیفانتي ( سواحل جزر كریت ورودس الیونانیة والسواحل التركیة شمالً وسواحل دول الشرق كالذراع بین إیطالیا والسواحل البحر الأدریاتیكي الأوسط المتوسطیة جنوبًا، بینما یمتد بین الأرخبیلات الیونانیة وســواحل بحر إیجة الغربیة لشــبه جزیرة البلقان، وینحصر . یتمیز البحر الأبیض المتوسط كذلك بخاصیة جیولوجیة لها تأثیر على أهميته ((( تركیا التي تســمح بمراقبة نقاط الخناق الجیوســتراتیجیة، وتتمثل هذه الخاصیة في وجود الممرات البحریة والجویة، مما یكســبها أهمية عند مختصي الســتراتیجیة البحریة. ، شــرقًا البوســفور والدردنیل غربًا والمضائق التركیة، مضیــق جبــل طارق وإذا كان جنوبًا، تمثل أهم نقاط الخناق في البحر الأبیض المتوســط، فإن ثمة وقناة الســویس نقاطًا أخرى ل تقل أهمية عن الأولى، تتموضع في وســط الحوض لتشــكّل الفاصل ، مضیق صقلیة الطبیعي بین الحوضین، الغربي والشــرقي للمتوســط. هذه النقاط هي: ) بین شبه الجزیرة Messine ( مضیق مســینا بین جزیرة صقلیة شــمالً وتونس جنوبًا، و بین إیطالیا وألبانیــا، ویعتبر هذا المضیق بوابة Otrante مضیق الإیطالیــة وصقلیــة، و . ((( البحر الأدریاتیكي لكن الذي یجعل البحر الأبیض المتوسط فضاء ل مثیل له، هو موقعه الستراتیجي الذي یجعل منه مفترق ثلاث قارات: أوروبا وإفریقیا وآسیا؛ حیث یشجع هذا اللتقاء (1) Lacoste Yves, Op.cit., p.22. (2) G. Claude, La méditerranée, Géopolitique et relations internationales, (Paris : Ellipses, 2007), 13.

(3) Bethemont Jacques, Op.cit., p.21.

23

الطبیعــي للقارات الثلاثة كّ من التواصل البشــري والتجارة، كما یشــجع العتماد المتبادل بین مختلف ضفاف البحر الأبیض المتوسط، فهي منطقة تختلط فيها الطبیعة مع التاریخ والثقافة بشكل وثیق. خریطة حوض البحر الأبیض المتوسط

https://bit.ly/36wOo0z، المصدر: أطلس العالم

أولً: الجغرافيا السياسية لحوض البحر الأبيض المتوسط إن القراءة الجیوسیاســیة لفضاءٍ ما تتجاوز الحــدود الجغرافیة من خلال تقدیم المزیــد من التفاعل والدینامیكیة، فهي تأخذ بعین العتبار المعالم التاریخیة والثقافیة، وهذا ما ینطبق، بشكل خاص، على منطقة البحر الأبیض المتوسط، لأن محیطها یُدرس وفق الجغرافیا السیاسیة. البحر الأبیض المتوسط فضاء جیوستراتیجي في العصر الحدیث إن التمعــن في التفاعلات الســتراتيجية التي عرفها المتوســط يبين لنا أن هذا الفضاء متكون من محاور أساسية تسمح بالتحكم فيه كما يلي: شــبه الجزيرة الإيبيرية والمغرب، وشبه الجزيرة الإيطالية بما فيها صقلية ومصر وتركيا. وتعتبر شــبه الجزيرة الإيطالية أفضل المحاور للتحكم الداخلي في المتوسط،

24

أما المحاور الأخرى فهي الأفضل للتحكم الخارجي في المتوسط. ولقد استطاع كل محور من هذه المحاور ضمان استقلاله عن الآخر عبر التاريخ. وتتميز هذه المحاور بالتكامل حيث ل يمكن عزلها جيوسياســيّا بالبحر واقتسامها إلى محور شمالي وآخر جنوبي، ولم يظهر عبر التاريخ محور في الشمال أو الجنوب إل واكتمل مع المحور الآخر لتحقيق انتشاره، ويمكن ملاحظة ذلك من خلال انتقاء الأحداث المركزية التالية: ɒ اليونان نحو مصر في عهد الإسكندر المقدوني. ɒ الفينيقيون عبر الساحل المتوسطي الجنوبي نحو غرب المتوسط. ɒ روما نحو شمال إفريقيا وشرق المتوسط. ɒ القسطنطينية نحو شرق المتوسط والشرق الأوسط. ɒ العثمانيون نحو شرق المتوسط وشمال إفريقيا عدا المغرب. ɒ فرنسا وإيطاليا وإسبانيا نحو شمال إفريقيا في القرنين، التاسع عشر والعشرين. ɒ المرابطون والموحدون نحو الجزيرة الإيبيرية وشمال إفريقيا. ɒ القرطاجيون نحو إيطاليا وصقلية وسردينيا ومالطا. هكذا، قامت حول هذه المحاور أهم الحركات الستراتيجية الإقليمية المتوسطية؛ حيــث نلاحظ مثً انعكاس هذه المحاور في الســتراتيجية البحريــة البريطانية التي تمركــزت فــي كل من جبل طارق ومالطا وقبرص ما جعلها أول قوة غير متوســطية متحكمة فيه في العصر الحديث. ونلاحظ أيضًا تبني حلف شــمال الأطلســي لنفس الســتراتيجية من خلال التمركز في القواعد الإسبانية، ووجود الأسطول السادس في الساحل الإيطالي والتمركز في اليونان وتركيا؛ مما يجعل الوليات المتحدة الأميركية ثاني قوة مراقبة للمتوسط الداخلي والتدفقات الخارجية إليه. إن التطرق إلى الفضاء الجيوستراتيجي للبحر الأبیض المتوسط یستلزم الوقوف عند المرحلة الســتعماریة، فقد انتشر الســتعمار الأوروبي في المنطقة في القرنین، التاسع عشر والعشرين، وخصوصًا القوتین الأوروبیتین الأكبر آنذاك، فرنسا وبریطانیا. وقد سيطر الستعمار الفرنسي على منطقة المغرب العربي، أما الستعمار الإنجلیزي، فاتجه نحو الجزء الشرقي من الحوض الأبیض المتوسط والحوض الغربي من خلال جبل طارق. ولقد قامت كل من فرنســا وبریطانیا بتقاســم الإمبراطوریة العثمانیة بعد . 1916 السریة، سنة " سایكس بیكو " الحرب العالمیة الأولى من خلال اتفاقیات ومنذ نهایة الحرب الأولى، عاد الهتمام بالبحر المتوسط عند الجیوسیاسیین من الأوروبیین، وظهرت دراســات ونظریات حول ادعاءات بمتوســطیة هذا البحر وكیفیة

25

إحداث توازن في العلاقات بین سكان شمال المتوسط اللاتیني المسیحي، وبین سكان . ((( الشمال الإفریقي الذین أغلبيتهم عرب ومسلمون أما الحرب العالمیة الثانیة، فتمیزت بتصاعد مطالب الستقلال وإنهاء الستعمار في الضفة الجنوبیة للبحر الأبیض المتوسط، والتي استمرت إلى ستینات القرن العشرین. فــي فترة الحرب الباردة، جسّــد البحر الأبیض المتوســط الجدلیة التي طبعت علاقــات القوة والتنافس بیــن الولیات المتحدة الأميركیة والتحاد الســوفیتي. لقد من خلال خصوم متوسطيین، 1989 إلى سنة 1947 تصارعت القوتان العظمیان من سنة ونظرًا للأهمية الجیوسیاســیة للبحر الأبیض المتوســط (ممر للاتصالت، منطقة عبور النفــط، مــكان تفاعل الغرب مع العالم العربي)، فقد كان رهانًا اســتراتیجیّا كبیرًا في تكوین الثنائیة القطبیة، لأنه یمنح فضاء واسعًا للاستعراض العسكري بالنسبة للقطبین. من جهة، كان الستار الحدیدي یصل إلى سواحل البحر الأبیض المتوسط، ومن من " الجبهة الجنوبیة " جهة أخرى، طوّر الحلف الأطلســي نظامه الأمني وأطلق علیه خلال وضع الأسطول الأميركي السادس في حوض البحر الأبیض المتوسط لمواجهة ) التي تســللت إلى میاه المتوسط. كما أسهمت Eskadra القوات البحریة الســوفیتیة ( ، في إعادة توزیع القوى في البحر الأبیض المتوسط والشرق 1956 أزمة السویس، سنة . ((( الأوسط، من خلال تسارع الهیمنة الجیوسیاسیة الروسیة والأميركیة في المنطقة 3 و 2 ویمكن اعتبار اختيار مالطا من أجل النهایة الرســمیة للحرب الباردة، في ، بین كل من الرئيس الأميركي، جورج بوش، والسوفيتي، 1989 دیسمبر/كانون الأول میخائیل غورباتشوف، رمزًا للاهتمام بمنطقة البحر الأبیض المتوسط. یعتبر البحر المتوسط من أهم المواقع الجیوستراتیجیة في العالم، خصوصا بالنسبة لدول الغرب الأوروبي والولیات المتحدة الأميركیة، أي دول حلف الشمال الأطلسي )،وكذلك كان مهمّا في استراتیجیات المعسكر الشرقي السابق (حلف وارسو) NATO ( – 1945 بزعامة التحاد الســوفیتي. وخلال فترة الحرب الباردة ما بین المعســكرین ( ) كان المتوسط مسرح تنافس وصراع. 1990 (1) Yves Lacoste, “ La Méditerranée ”, Hérodote revue française de géopolitique, n°103, (octobre 2001) : 22. (2) Sébastien Abis, Entre unité et diversité : la Méditerranée plurielle (France : Fondation Méditerranéenne d’études stratégiques, 2004), 9.

26

إن أهمية هذا البحر الجیوســتراتیجیة تكمن في بنیته الجیوسیاســیة، فهو یشاطئ دولة وكیانا سیاســیّا وبشــریّا، وحضاریا. وعلى شواطئه الشرقیة والجنوبیة، 24 حوالي تجمعــات بشــریة ودول تكتنز أهم الثروات وموارد الطاقــة. كذلك في حوضه أقدم الحضارات البشریة الفرعونیة والیونانیة والرومانیة، وعلى ضفته الشرقیة، نزلت الأدیان التوحیدیة الثلاث، ومنها انطلقت الحضارة والثقافة، كما یعتقد الكثیر من المؤرخین. ومن بين أهم العناصر في جيوسياســية المتوســط: الطاقة؛ كونها رهانًا جغرافيّا وقلب علاقات دول الضفتين، الجنوبية والشرقية، مع أوروبا. يمكن التمييز من حيث الجغرافيات الطاقية في المتوسط بين الحوض الغربي، الذي يشمل دول شمال إفريقيا ودول جنوب غرب أوروبا (إســبانيا، والبرتغال، وفرنسا، وإيطاليا، ومالطا) والحوض الشــرقي، الذي يشمل الشرق الأوســط، وتركيا، واليونان، ودول البلقان المتوسطية. تتميز هاتان الجغرافيتان الطاقيتان بوضعيتين جيوطاقيتين مختلفتين من حيث الفاعلين، وشبكات الربط والتنافس؛ حيث يرتبط شرق المتوسط بالعلاقات بين الشرق الأوسط، وتركيــا، واليونــان، والبلقان، والتي تمتد لحســابات جيوطاقيــة دولية تصل إلى غاية القوقاز، روسيا وإيران. في المقابل، يتميز الحوض الغربي للمتوســط بوجود روابط حيوية بين شــمال إفريقيــا وجنوب غرب أوروبا تصل إلــى الطموح للربط مع القدرات الطاقية لجنوب الصحراء عبر الأســواق الأورومتوســطية الجنوبية، بما فيها استخراج الطاقة الشمسية بالصحراء عبر البحر الأبيض المتوسط. ويمكن تصنيف الدول المتوسطية من حيث فعاليتها في المجال الطاقي إلى ثلاث أصناف: الدول المنتجة، ودول العبور، والدول المستهلكة. هذا ما يضفي على البحر الأبيض المتوســط بُعدًا حيويّا مســتمرّا؛ حيث إنه بحر تحيطه الموارد الطاقية في شبه دائرة تمتد من الجزائر وعبر الأطراف من شــبه الجزيرة العربية وإيران وآسيا الوسطى والقوقاز، ويسمى هذا الفضاء كله بالمتوسط الموسع. بالإضافة إلى ذلك، يعتبر جنوب المتوسط عمقًا غنيّا وحيويّا للطاقة المتجددة من بينها الطاقة الشمسية. كمــا تبرز الأهميــة الطاقية لإقليم المتوســط من كونه منتجًــا للطاقة من جهة % من 4 . 6 ومجــالً بحريّا عالميّا لعبــور التجارة الطاقية؛ فالجزائر وليبيا ومصر تمتلك احتياطيات البترول والغاز الطبيعي في العالم، كما تحتل دول جنوب غرب المتوسط المرتبة الثالثة من حيث تزويد التحاد الأوروبي بالغاز الطبيعي علمًا بأن الجزائر هي

27

. كما يعبر ثلث التجارة الطاقية العالمية عبر ((( الفاعل الرئيسي في مجال الغاز الطبيعي المتوسط، وتعتبر قناتا السويس والبوسفور قناتين أساسيتين لنقل الطاقة نحو الأسواق الأوروبية والأميركية. تنوع مقاربات دراسة البحر الأبیض المتوسط بتنوع طبيعة الرهانات یُعــرَف البحر الأبیض المتوســط بأنه منطقة التقاطــع والتداخل بین العدید من المناطــق، هكــذا یظهر كفضاء مفتوح ذي حدود غیر دقیقة. لقد وصف فرناند برودل . ((( " فضاء الحركة " البحر المتوسط بـ Fernand Braudel لقد تم العتماد على الجغرافیا السیاسیة للتأكید على واجب التعاون بین أوروبا ودول البحر المتوسط وهذا ما یظهر من خلال مسار برشلونة مث ً. البحر الأبیض المتوسط متناقض: بحر مغلق وفضاء مفتوح، أي إنه منطقة جغرافیة . بالنسبة ((( دون حدود دقیقة تضمن التلاقي والتفاعل بین مختلف المناطق التي تحتویها ل یُعرف فضاء البحر الأبیض المتوسط ككیان " ، Bassma Kodmani لبسمة كودماني (مجموعة) متمیز عن المناطق الأخرى، بالعكس، هو مســاحة تقاطع بین العدید من . ((( " المناطق تعود مشــكلة تحدید منطقة البحر الأبیض المتوســط إلى تصمیمها على أساس معاییر ذاتیة، فتُرسم حدود البحر الأبیض المتوسط وفق الموضوع الذي یدرسها، فكل دراسة لها تعریفها الخاص للمنطقة. كما نلاحظ في الواقع وجود مقاربتین لدراسة البحر الأبیض المتوسط، المقاربة الأوروبیة واللاتینیة التي تتبنى فكرة شــمال/جنوب المتوسط؛ وذلك راجع جزئیّا إلى الستعمار، أما الثانیة، فهي المقاربة الأنغلوسكسونیة التي تركز في تحلیلها على شرق/ غرب البحر الأبیض المتوسط ورؤیتها الواسعة له. (1) Francis Ghiles, Le défis énérgétique en Méditerranée, Les Notes de l’IPEMED n°9, Avril 2010, p.1.

(2) Fernand Braudel, La Méditerranée: histoire et espace (Paris : Flammarion, 1985), 8.

(3) ABIS, Entre unité et diversité, p18.

(4) Kodmani Bassma, “ Pulsion et impulsions: l’Euro-méditerranée comme enjeu de société ”, Politique Etrangère, n°01 (1998) : 38.

28

بالتالي، منطقة البحر الأبیض المتوسط كیان مكاني ذو حدود مرنة قابلة للتعدیل . ((( حسب ثلاثة عوامل: المرحلة الزمنیة، وطبیعة الموضوع المدروس ومصدر الدراسة وفیما یتعلق بالمجال الجیوســتراتیجي، یطرح بعض المفكرین، ومن بینهم جون ، فكــرة تجزئة فضاء البحر الأبیض المتوســط وجعله فضاء Jean Dufourcq دیفــوك : ((( متعدد الأقطاب، یتكون من خمسة أجزاء ● البحر الأبیض المتوسط الغربي: أوروبا الجنوبیة وإفریقیا الشمالیة. ● البحر الأبیض المتوسط الشرقي: البلقان، وألبانیا، والیونان، وتركیا، وقبرص، ومصر. ● البحر الأبیض المتوســط العربي: الشــرق الأوسط والبحر الأحمر والخلیج الفارسي. ● البحر الأبیض المتوسط الخارجي: موریتانیا والمغرب والبرتغال. ● البحر الأبیض المتوسط القوقازي: منطقة البحر الأسود. وفي الأخیر، فضاء البحر الأبیض المتوسط فضاء متنوع یحتوي على أقالیم فرعیة جهویــة تتفاعل فیما بینها، هذه الأخیرة مكونة من مجموعة غیر متجانســة من الدول من حیث مكوناتها البشریة، ونموها وتنميتها القتصادیة وطبیعة أنظمتها السیاسیة؛ مما یسهم في ظهور العتماد المتبادل وزیادة حدته على ضفاف البحر المتوسط. وسوف تتناول دراستنا الحوض الغربي للبحر الأبیض المتوسط.

(1) ABIS, Entre unité et diversité, 21.

(2) Jean Dufourcq, “ Méditerranée 2000 : un espace de coopération militaire pour demain ? ”, Défense, n°89 (septembre 2000) : 18-20.

29

دول حوض البحر الأبیض المتوسط الغربي

https://bit.ly/2UZTz2y ، المصدر: أطلس العالم من أجل تحدید التحدیات الأمنیة وطابعها في حوض البحر الأبیض المتوســط الغربــي، نقوم بدراســة مقارنة للقطاعــات الجتماعیة والقتصادیة والسیاســیة لكلتا الضفتین من أجل توضیح طبیعة وجذور التهدیدات في المنطقة. إن دراسة دول المغرب العربي ودول أوروبا الجنوبیة الغربیة تقدم لنا نظرة عامة عن حالة كل قطاع من القطاعات، ومدى تأثیرها على الأمن في المنطقة، كما تساعدنا على فحص الخصائص الجتماعیة والقتصادیة والسیاسیة التي تختلف من دولة إلى أخــرى، خاصــة في المغرب العربي. أخیرًا، یمكننا التحلیل المقارن بین ضفتي البحر الأبیض المتوسط في المجالت القتصادیة والجتماعیة والسیاسیة من خلال التساؤل حول التوجهات الستراتیجیة التي یجب أن يتبعها الفاعلون في المنطقة. لقد أســهم التحول الديمغرافي في المغرب العربي منذ تسعينات القرن الماضي

30

في إحداث تغييرات في منظومات القيم والبنى الجتماعية والقتصادية والسياسية كما يلي: الضغوطــات الدیمغرافیة التي عرفتها دول المغرب العربي التحــول الاجتماعي: واختــ ل التوازن مع النمو الدیمغرافي في الضفة الشــمالیة (حيث بلغ عدد ســكان مليون في أوروبا 180 ، في مقابــل 2020 مليون نســمة، عــام 100 المغــرب العربي )، والتحولت الجتماعیة التي لحظناها في السنوات الأخیرة، وأهمها ارتفاع ((( الغربية نسبة الشباب الذين أصبحوا يمثلون أغلبية المجتمع، أفرزت ظاهرة الهجرة غیر الشرعیة والتوترات بین الضفتین. ، التي یحتاج 2008 خاصة في فترة الأزمة القتصادیة العالمیة، التحول الاقتصادي: التصدي لها إلى تجاوز نموذج التنمیة المبني على اســتراتيجية إحلال الواردات عن طريق تعزيز الإنتاج الوطني من أجل إعطاء مكانة مركزية للدولة، من خلال الشركات العمومية والتعريفات الجمركية العالية وتراخيص الســتيراد، والذي أظهر محدودیته، وتبني نموذج التنمیة المستدامة الشاملة. البطالة، عدم المساواة والفوارق الجتماعیة التي كانت وراء التحول السیاســي: الثورات الشعبیة في كل من تونس ولیبیا التي أدت إلى المطالبة بالدیمقراطیة، وتوجیه الإنتاج لتلبیة حاجیات السكان. ولتوضيح ذلك، وجب تبيان التركيبة الجتماعية والخصائص القتصادية لمنطقة المتوسط الغربي والتي تعتبر أهم مصدر للتهديدات الأمنية في المنطقة. ثانيًا: البیئة السوسیواقتصادیة في حوض البحر الأبیض المتوسط الغربي عندما نتمعن في الدول المكونة للبحر الأبیض المتوســط، نجد أنها تعرف عدم تجانس اقتصادي، وعندما ندرس الوضع القتصادي لمنطقة المتوسط الغربي، باعتماد معیار دول الضفة الشــمالیة التي تنتمي إلــى التحاد الأوروبي ودول الضفة الجنوبیة یزیــد هذا الفارق، كما تظهر هذه الفوارق من حیث التنمیة القتصادیة والثروة والنمو القتصادي. لذلك، سوف نناقش ونحلل بعض المؤشرات المهمة التي تمكّننا من تفسیر علاقة الختلافات القتصادیة بالفوارق البشــریة في حوض البحر الأبیض المتوسط الغربي، لكي یتسنى لنا تحلیل مدى تأثیرها على الأمن في المنطقة في الفصل القادم. https :// bit . ly / 2JRu815 ، 2020 إحصائيات البنك الدولي (((

31

التفاوت في الدخل القتصادي القومي ملیار 8000 قُدّر الناتج المحلي القومي الإجمالي لدول البحر الأبیض المتوسط بـ Asean ، مما یجعله یفوق الدخل القومي المحلي لدول الآســیان 2016 دولر، ســنة ملیار دولر)، أما الناتج المحلي القومي 5700 ملیار دولر) والیابان ( 1764 . 6 العشرة ( ، ((( ملیار دولر 6982 الإجمالي لدول الحوض الغربي للبحر الأبیض المتوسط، فیقدر بـ فماذا یمثل هذا المبلغ؟ % من الناتج القومــي المحلي لحوض البحر 61 تكــوّن كل من فرنســا وإیطالیا % من 78 الأبیض المتوســط، وعندما نضیف دولة إســبانیا، نجد أن هذه الدول تكون الناتج المحلي القومي الإجمالي للمنطقة. نســتنتج أن دول الضفة الشــمالیة للحوض % من الناتج المحلي القومي 94 الغربي للبحر الأبیض المتوســط تشكّل وحدها تقریبًا . ((( % لدول الضفة الجنوبیة 6 الإجمالي، مقابل من خلال المقارنة بین الناتج المحلي الإجمالي لدول البحر الأبیض المتوســط الغربي، نلاحظ أن الضفة الجنوبیة للبحر المتوســط ل تمثّل قطبًا للنمو القتصادي، كمــا تشــهد هذه الدول تقلبات معتبرة وغیر متوقعــة، نظرًا لعتمادها على الصدمات الخارجیــة، فالمغرب مثً یعتمد بشــدة على تقلبات الإنتــاج الزراعي حيث غالبًا ما تحدد أسعار المنتجات الغذائية وتباع في أسواق البورصة وذلك قبل نضج المحاصيل وحصادها، في حین أن الدول الغنیة بالنفط، كالجزائر، تعتمد على تقلبات أسعار هذا الأخیر. كمــا أننــا نلاحظ اختلافًا فــي الدّخْل بین دول كل من شــمال وجنوب البحر الأبیــض المتوســط الغربي. فبالرغم مــن أن الدول المكونة للضفــة الجنوبیة للبحر الأبیض المتوسط عرفت تحسنًا في مؤشرات القتصاد الكلي على النحو الذي یُرضي المؤسســات المالیة الدولیة، إل أن هذا التحســن یكون دائمًا على حساب التوازنات الجتماعیة، وهذا ما یوحي لهذه الدول بوهم تحقیق التنمیة القتصادیة، إل أن التنمية صعبة التحقق بسبب قلّة الإصلاحات في القتصاد الجزئي التي تستطیع أن تزید فعالیة المؤسسات القتصادیة. نجد أن تحسن المؤشرات القتصادیة في دول الضفة الجنوبیة البترولیة یحدث من خلال التوازي بین نمو قسط الریع البترولي في الصادرات والناتج (1) IEMED, “ Annuaire de l’IEMED de la méditaranné 2018 ”, (2018), 491, https://bit. ly/2ReT3g5

(2) Ibid.

32

المحلي الإجمالي، ویعود التحســن القتصــادي للدول غیر البترولیة في المنطقة إلى انخفاض العجز في الموازین التجاریة، بفضل عائدات الســیاحة أو التحویلات المالیة . ((( التي یقوم بها المهاجرون (حالة المغرب وتونس) ) 2019 : التفاوت القتصادي في حوض البحر الأبیض المتوسط الغربي ( 4 الجدول

الناتج المحلي الإجمالي (ملیار دولر)

الناتج المحلي الإجمالي للفرد (دولر)

نسبة نمو الناتج المحلي الإجمالي

البلد

الجزائر

3,3

4279

181

المغرب

1,2

3238

118

تونس

1,2

3447

40

لیبیا

غير متوفر

7235

48

موریتانیا

2

1219

5

فرنسا

1,2

41464

2778

إیطالیا

0,9

34318

2074

مالطا

5,5

30075

15

إسبانیا

3,3

30524

1426

البرتغال

1,5

23146

238

الضفة الشمالیة

31905

6531

الضفة الجنوبیة 3883 للناتج المحلي الإجمالي 2019 من إعداد الباحثة، انطلاقًا من بیانات البنك الدولي لسنة المصدر: والناتج المحلي للفرد في العالم 392 (1) Fonds monétaire international, L’intégration économique du Maghreb : Une source de croissance inexploitée (Washington, DC: International Monetary Fund, 2018), 2, https://bit.ly/2Rc8jdn

33

من خلال الجدول، یتضح لنا اســتمرار عدم المساواة بین ضفتي البحر الأبیض ) یوضح الفارق الكبیر PPA المتوسط الغربي، ونستنتج أن مؤشر تكافؤ القوى الشرائیة ( بین دول المنطقة ویرسم لنا خطّا كبیرًا لعدم التوازن بین الضفتین، الشمالیة والجنوبیة، فالضفة الشمالیة المكونة من دول التحاد الأوروبي ذات الدخل المرتفع والمتجانس تقریبًا، وفي المقابل ضفة جنوبیة ذات دخل ضعیف ومتباین من دولة إلى أخرى. )، نجد أنه یرتفع بأربع مرات PPA عندما نتمعن في مؤشر تكافؤ القوى الشرائیة ( من 10 / 9 فــي الضفة الشــمالیة عن الضفــة الجنوبیة وهذا ما یجعلها تســتولي على الغنى في الحوض الغربي للمتوســط. لكن تعكس لنا السنوات الماضیة استمرار عدم المساواة والختلاف في مستوى المداخیل بین دول البحر الأبیض المتوسط وضفافه، % من الثروة المنتجة 26 ، حيث أسهمت دول الضفة الجنوبیة بـ 2008 و 1995 بین سنة في حوض البحر الأبیض المتوســط، وذلك بفضل اســتفادة بعض الدول من ارتفاع أســعار المواد الأولیة. في نفس الفترة، اســتطاعت الدول الأوروبیة (الضفة الشمالیة) أن تقارب مســتواها القتصادي بفضل تدابیر التحــاد الأوروبي (البرامج مثل: إعادة الهيكلة، صنادیق ما قبل النضمام، السیاسة الزراعیة المشتركة...) إلى درجة أن الناتج . ((( المحلي الإجمالي في قبرص أو مالطا أصبح یتجاوز الناتج المحلي البرتغالي ونلاحــظ عكــس هذا المشــهد في الضفــة الجنوبیة؛ إذ إنه إلــى غایة منتصف ، كان هناك تقارب نسبي للمداخیل بین الدول المكونة لها، 20 الثمانینات من القرن الـ : ((( بفعل 2000 لكن بعد ذلك، ظهر تباین في المداخیل وتزایدت ابتداء من سنة ● ارتفاع أسعار النفط بالنسبة لمجموعة من الدول (الجزائر، لیبیا). ● ارتفاع فاتورة النفط في بعض الدول (المغرب). ● صعوبة تصدیر الصناعات النسیجیة (تونس، المغرب). هذا ما یجعل الفجوة القتصادیة تكبر بین الدول العربیة المتوسطیة وزاد مستواها ، ارتفع 2008 و 2002 بعــد صدمة النفط الأولى وبالتالي أصبحت الفجوة بنیویة، فبین (1) Abderrahmane Mebtoul, Le Maghreb dans son environnement régional et international (Bruxelles : Note de l’ifri, 2011) 10, https://bit.ly/3dWuZbu

(2) Jean François Troin, Le Grand Maghreb (Paris, Armand Colin, 2010), 158.

34

) في الجزائر، التي PIB / PPA مؤشر الناتج المحلي الإجمالي، وتكافؤ القدرة الشرائیة ( ألف 65 ألف دولر إلى 49 اســتفادت من ارتفاع أســعار النفط، وتقدم المؤشــر من . ((( دولر التنمیة البشریة ل یمكــن معرفــة درجة التنمیة القتصادیة من خــ ل تفحص دخل دول البحر الأبیض المتوســط الغربي عن طریق اســتخدام مؤشر الناتج المحلي الإجمالي الذي یعكــس الثروة المادیــة فقط، ول یدمج العمل غیر الرســمي الداخلي والنشــاطات . ((( ) IDH التطوعیة، لذلك سوف نستخدم مؤشرًا آخر وهو مؤشر التنمیة البشریة ( مــن ناحیة المداخیــل القتصادیة في حوض البحر الأبیض المتوســط الغربي، لحظنا الفجوة بین ضفتیه، الشــمالیة والجنوبیة، لكن من خلال دراســة تطور مؤشــر التنمیة البشریة، يتضح لنا انخفاض عام في مستوى الختلاف بینها. هذا التطور ناتج عــن التطــورات المبذولة في مجال الصحة والتعلیم من قبل دول الضفة الجنوبیة، إل ، كانت دول الضفة الجنوبیة 2016 أن هذا التطور یبقى نســبیّا على العموم؛ ففي ســنة مصنفة في المســتوى المتوســط من التنمية البشرية (مؤشر التنمية البشرية يتراوح من ) ما عدا موریتانیا. 0 . 8 إلى 0 . 6 إن دراســة تطور مؤشــر التنمیة البشریة في دول المتوسط الغربي تكشف لنا عن . أما بالنسبة لدول الضفة الجنوبیة، 0 . 9 ((( وجود ضفة شمالیة متجانسة متطورة فوق الـ (1) Bouziane Semmoud, Maghreb et moyen orient dans la mondialisation (Paris : Armand Colin, 2009), 186. مؤشر التنمیة البشریة وضعته هيئة الأمم المتحدة ويصدر سنويّا من قبل برنامج التطویر للأمم المتحدة ((( )، عبارة عن مقیاس تركیبي مستخلص من معطیات إحصائیة واقعیة وطبیعیة تهتم بالناتج PNUD ( الداخلي الإجمالي وحصیلة المیزان التجاري ومیزان الأداءات ونسبة الأمیة والتعلیم، ومتوسط عمر الإنسان ومعدل وفیات الطفال. یعتبر مؤشر التنمیة البشریة أداة لقیاس تطور بلد معین، ویُعتمد مستویات: 3 ، وینقسم إلى 1 و 0 لتصنیف دول العالم. ویتراوح هذا المؤشر بین فأكثر. 0 . 84 مستوى عال من التنمیة البشریة: •

. 0 . 77 و 0 . 5 مستوى متوسط من التنمیة البشریة: بین • . 0 . 5 مستوىضعیف من التنمیة البشریة: أقل من • فأكثر. 0 . 84 والتي تمثل مستوى عاليًا من التنمیة البشریة: من (((

35

Page 1 Page 2 Page 3 Page 4 Page 5 Page 6 Page 7 Page 8 Page 9 Page 10 Page 11 Page 12 Page 13 Page 14 Page 15 Page 16 Page 17 Page 18 Page 19 Page 20 Page 21 Page 22 Page 23 Page 24 Page 25 Page 26 Page 27 Page 28 Page 29 Page 30 Page 31 Page 32 Page 33 Page 34 Page 35 Page 36 Page 37 Page 38 Page 39 Page 40 Page 41 Page 42 Page 43 Page 44 Page 45 Page 46 Page 47 Page 48 Page 49 Page 50 Page 51 Page 52 Page 53 Page 54 Page 55 Page 56 Page 57 Page 58 Page 59 Page 60 Page 61 Page 62 Page 63 Page 64 Page 65 Page 66 Page 67 Page 68 Page 69 Page 70 Page 71 Page 72 Page 73 Page 74 Page 75 Page 76 Page 77 Page 78 Page 79 Page 80 Page 81 Page 82 Page 83 Page 84 Page 85 Page 86 Page 87 Page 88 Page 89 Page 90 Page 91 Page 92 Page 93 Page 94 Page 95 Page 96 Page 97 Page 98 Page 99 Page 100 Page 101 Page 102 Page 103 Page 104 Page 105 Page 106 Page 107 Page 108 Page 109 Page 110 Page 111 Page 112 Page 113 Page 114 Page 115 Page 116 Page 117 Page 118 Page 119 Page 120 Page 121 Page 122 Page 123 Page 124 Page 125 Page 126 Page 127 Page 128 Page 129 Page 130 Page 131 Page 132 Page 133 Page 134 Page 135 Page 136 Page 137 Page 138 Page 139 Page 140 Page 141 Page 142 Page 143 Page 144 Page 145 Page 146

Made with FlippingBook Online newsletter